الاحتفاء بسيدة السلطة القائد تيجان لمياء في اليوم العالمي للمراة

reart/أخبار عامة[related_a/1]

 





المواطن سبور .

يصادف يوم المرأة العالمي تاريخ الثامن من شهر مارس وهو عطلة وطنية في العديد من البلدان ويقام تكريما لانجازات المرأة وتعزيزا لحقوقها والنموذج  القائد لمياء تيجان رئيسة  الملحقة الادارية الثانية باقليم تارودانت هي الزوجة والأم  بيضاوية  الأصل كان مسارها حافلا وزاخرا بالتحديات والتجارب التي حولتها إلى إمرأة حديدية  كما يتداول في واقعنا ومجتمعنا
 فقد عاشت القائدة تيجان  مجموعة من التجارب بكل ماتحمله في ثناياها من صعوبات ومعوقات نجحت في تحويلها إلى ارتسامات وأهداف  إيجابية وانطباعات جيدة للمواطنين الذين أبوا أن يشهدوا بحنكتها في تغييرها الاداري  وأشادوا بتدبيرها للمرفق وأخلاقها العالية.
بدأت القائد  تيجان مسارها بالعاصمة الاقتصادية بالبيضاء  بعد تخرجها من معهد  الإدارة الترابية  حيث عينت  قائدا بعمالة مقاطعات سيدي البرنوصي بمصلحة الشؤون الداخلية بالعمالة  لتنتقل بعدها إلى أخذ المسؤولية كقائد بالملحقة الادارية القدس التابعة لعمالة مقاطعات سيدي البرنوصي التي قضت فيها اربع سنوات لتنتقل الى مدينة تارودانت  وفي هذه المرحلة بالذات، عاشت القائد لمياء تيجان  مجموعة من التجارب التي أغنت رصيدها المهني والعلمي حيث عايشت مجموعة من الظواهر  فكانت وجهة للمشتكين وقبلة للمتخاصمين ، جالت وجابت كل الأحياء التابعة لنفوذها الترابي بتارودانت  فحررت الملك العمومي وأجبرت على احترامه، كان حلولها بمدينة تارودانت نقلة نوعية بالنسبة إلى الساكنة التي تعودت على ممثلين لوزارة الداخلية ذكورا ، إذ سرعان ما جعلتهم يتفاعلون معها وجعلت الجميع يحترمها بفضل حنكتها وصرامتها في العمل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق