مانشستر سيتي يفوز على مونشنجلادباخ بثنائية نظيفة ويضع قدما في الدور القادم

reart/دوري ‏أبطال ‏أوروبا[related_a/1]




وضع مانشستر سيتي قدما في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا بعد الفوز خارج أرضه على بوروسيا مونشنجلادباخ.

فاز مانشستر سيتي على بوروسيا مونشنجلادباخ بهدفين مقابل لا شيء على ملعب "بوشكاش أرينا" في بودابيست عاصمة المجر، بذهاب دور الـ16 لدوري أبطال أوروبا. سجل بيرناردو سيلفا وجابريال جيسوس هدفا مانشستر سيتي في الشوطين الأول والثاني.

وستكون مباراة الإياب بين الفريقين يوم الثلاثاء 16 مارس المقبل على ملعب الاتحاد.

مانشستر سيتي كان يعلم مبتغاه وسبيله إليه منذ البداية. فبدأ الضغط مبكرا جدا. وكانت الفرصة الأولى في الدقيقة الرابعة بعد تمريرة من بيرناردو سيلفا إلى رحيم ستيرلينج، ورحيم كاد يسدد لكن الدفاع تدخل أمامه في اللحظة الأخيرة.

 الفرصة الثانية كانت في الدقيقة الـ15. تمريرة من الدفاع مقطوعة والكرة تصل إلى جوندوجان داخل منطقة الجزاء لكن رامي بن سبعيني يتدخل ويقطعها من أمامه ثم من أمام جابريال جيسوس. 

في المقابل بدأ مونشنجلادباخ يبادل سيتي الهجمات، وكانت أقرب الفرص إلى الخطورة في الدقيقة الـ18. انطلاقة من ستيفان لاينر وعرضية يعود الدفاع ويقطعها في اللحظة الأخيرة قبل متابعة الحسن بلايا أمام المرمى.

هيمنة زرقاء 

بعد تلك الفرصة بدأت الهيمنة الزرقاء. مانشستر سيتي فرض أسلوبه وأصبح مصدر الخطورة الوحيد. وكان الهدف الأول في الدقيقة الـ28. عرضية من جواو كانسيلو، قابلها بيرناردو سيلفا برأسية في المرمى مسجلا الأول.

 جواو كانسيلو كاد يسجل الثاني بنفسه في الدقيقة الـ38 بعدما مر بشكل جيد وسدد من خارج منطقة الجزاء لكن فوق المرمى. فيل فودين صوب أيضا في الدقيقة الـ45 بعد سلسلة مرواغات، لكن فوق المرمى، لينتهي الشوط الأول بتقدم الضيوف بهدف.

 الشوط الثاني

مانشستر سيتي كاد يقتل المباراة تماما مبكرا في الشوط الثاني. رامي بن سبعيني أخطأ في الدقيقة الـ53 وجابريال جيسوس قطع منه الكرة وانفرد، لكن بن سبعيني عاد مجددا وقطع الكرة من أمامه بشكل رائع.

تدخل غير مجدِ

ماركو روز تدخل في تشكيل بوروسيا مونشنجلادباخ لإحداث الفارق، فشارك فالنتينو لازارو وماركوس تورام في الدقيقة الـ63 بدلا من ستيفين لاينر والحسن بلايا.
والتبديلات لم تٌجد نفعا. مانشستر سيتي أضاف هدفا ثانيا في الدقيقة الـ65 بعد عرضية جديدة من كانسيلو إلى بيرناردو، لكن سيلفا مررها برأسه هذه المرة إلى جابريال جيسوس الذي أودعها المرمى.

على الفور دفع بيب جوارديولا هنا بـ رياض محرز بدلا من رحيم ستيرلينج في الدقيقة الـ69. ثالث تبديلات مونشنجلادباخ كانت في الدقيقة الـ74 بدخول بريل إيمبولو بدلا من لارس شتيندل.
وكاد سيتي يسجل مجددا بنفس طريقة الهدف الثاني في الدقيقة الـ78. طولية من كانسيلو، مهدها إلكاي جوندوجان برأسية إلى فيل فودين الذي سدد بيسراه فوق المرمى بقليل. سيرخيو أجويرو عاد للملاعب في الدقيقة الـ79 بدلا من جابريال جيسوس، فيما شارك فيران توريس بدلا من فيل فودين.
موشنجلادباخ كاد يسجل هدفا هاما في الدقيقة الـ92 بعد تمريرة خاطئة من رودريـ قطعها البديل يانس وولف وسدد بيسراه، لكن إيديرسون موايش تصدى لها ببراعة، لينتهي اللقاء بفوز مانشستر سيتي بهدفين.
وستكون مباراة الإياب يوم 16 مارس على ملعب الاتحاد. إذ سيكفي مانشستر سيتي عدم الخسارة بهدفين للتأهل إلى ربع النهائي.


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق