ريال مدريد يفوز على بلد الوليد ويستفيد من تعثر الأتليتيكو

reart/الدوري ‏الإسباني[related_a/1]

 

كاسيميرو - ريال مدريد

ضمن فعاليات الجولة 24 من منافسات ​الدوري الاسباني​ " ​الليغا​ "، استفاد فريق ​ريال مدريد​ من تلقي المتصدر ​اتلتيكو مدريد​ خسارة مفاجئة امام ​ليفانتي​، ليقلص الفارق الى 3 نقاط قبل دربي العاصمة المنتظر بعد سابوعين، وذاك بعد فوز ​الميرينغي​ بهدف نظيف امام فريق ​بلد الوليد​ رغم غياب هدافه الاول الفرنسي كريم ​بنزيما​ بالاضافة الى عدد كبير من المصابين في اللقاء الذي اقيم على ارض ملعب نيوفو جوسي زورييلا بغياب الجماهبر بسبب قرار الاتحاد الاسباني عقب تفشي ​​فيروس كورونا​​ الخطير في ​​اسبانيا​​ والعالم اجمع. وبالعودة الى مجريات اللقاء، فقد تناقل الفريقان الفرص ولكن كتيبة المدرب الفرنسي زين الدين ​زيدان​ الذي وصل الى مباراته رقم 300 مع النادي كمدرب، كانت الاخطر وظلت تكثف محاولاتها وسط تألق حارسها البلجيكي ​كورتوا​ الذي انقذ ​الفريق الملكي​ من فرص خطير لاصحاب الارض ليكسب نجوم الريال الثقة التي ساهمت بتقدمهم، وذلك في الدقيقة 65 عن طريق متوسط الميدان البرازيلي كاسيميرو الذي سجل هدفه الشخصي الخامس ليصبح ثاني هدافي الفريق هذا الموسم بالليغا، مانحاً الميرينغي ثلاث نقاط غالية بعد فوزهم بهدف نظيف امام بلد الوليد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق