نقابة الصحافيين المغاربة تستنكر بشدة الإساءة لجلالة الملك من طرف إحدى قنوات الصرف الصحي الجزائرية تابعة للمخابرات الجزائرية

reart/أخبار عامة[related_a/1]





المواطن 


 تلقينا في نقابة الصحافيين المغاربة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل، باستياء وغضب شديدين تطاول إحدى قنوات الصرف الصحي المسماة ظلما وعدوانا "الشروق" الموالية للنظام العسكري الجزائري على جلالة الملك محمد السادس نصره الله ،في محاولة يائسة للمس برموز السيادة المغربية من خلال بث محتوى يدل على الانحطاط الأخلاقي والحقد الدفين الذي يكنه جنرالات الجزائر للمملكة المغربية الشريفة ،والذي بين مما لايدع مجالا للشك أن الانتصارات المتوالية الأخيرة للدبلوماسية المغربية التي توجت بالاعتراف التاريخي للولايات المتحدة الأمريكية بمغربية الصحراء، أخرج حكام الجزائر عن جادة الصواب ودفعهم لتسخير أبواقهم الإعلامية للإساءة علنا ومباشرة لأهم رموز الدولة المغربية جلالة الملك محمد السادس حفظه الله،متناسين ما لجلالته من مكانة وتقدير لدى جميع العرب حكاماً ومحكومين.

ولهذا فإن نقابة الصحافيين المغاربة تدين بشدة وتستنكر هذا المنحنى الخطير والمستوى المنحط واللا أخلاقي والتجاوز المرفوض للإعلام الجزائري الموالي للنظام، وتقول لأعداء الوحدة الترابية وكل من سولت له نفسه الخبيثة الإساءة للمغرب ورموزه أن جلالة الملك خط أحمر ولن تسمح لأي كان بالإساءة إليه، وأن جميع المغاربة جنود مجندين وراء جلالته للدفاع عن السيادة المغربية، موجهة الدعوة لجميع المغاربة خصوصا وسائل الإعلام والصحافيين ومناضلي النقابة لرص الصفوف من أجل الدفاع عن الوحدة الترابية والوقوف سدا منيعا في وجه كل من سولت له نفسه المس باستقرار المملكة المغربية الشريفة وحامي حماها جلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده .

عاشت نقابة الصحافيين المغاربة المنضوية تحت لواء الاتحاد المغربي للشغل

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق