جدل في البرازيل بسبب حفل حاشد بمنزل نيمار

reart/أخبار عامة[related_a/1]

  




المواطن سبور

أثار نيمار حالة من السخط في البرازيل، بعد دعوته لحفل بمشاركة مئات الحضور في خضم جائحة كورونا، والتي حصدت أرواح 190 ألف برازيلي على الأقل، حسبما تناقلت الصحافة المحلية.

نال لاعب باريس سان جيرمان كماً هائلاً من الانتقادات، عقب كشف صحيفة غلوبو عن هذا الحفل الذي بدأ بمنزل اللاعب منذ يومين في ريو دي جانيرو، ويستمر بحضور 500 مدعواً.

ووفقاً للمصدر، فقد تعاقد نيمار مع فرقة غنائية لتسلية زواره على مدار الاحتفالات، كما شيد ملهى ليلي تحت الأرض مزود بعازل للصوت، كي لا يثير الصخب استياء الجيران.

بالمثل، كشفت الصحافة المحلية أن القاعدة الوحيدة التي يطبقها لاعب "السيليساو" هي منع استخدام الهواتف المحمولة تماماً، بحيث لا يكون بوسع المدعوين التقاط الصور ومقاطع الفيديو ولا نشرها عبر الشبكات الاجتماعية. 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق