ميسي وسواريز يخططان للعب معا في فريق بيكهام!

reart/الدوري الإسباني[related_a/1]


بقلم :  الحسين قانية -EL HOCIN KANIA  (المواطن سبور)  

أثار النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي الكثير من الأقاويل عندما فتح الباب أمام خوضه تجربة فريدة في بطولة الدوري الأمريكي لكرة القدم، وذلك خلال المقابلة المطولة التي أجراها مع قناة "لاسيكستا" وأذيعت ليلة الأحد الماضي. وبهذا الصدد حصل راديو كتالونيا على معلومات تؤدي بهذا الاتجاه.

وذكر راديو كتالونيا أن ميسي يخطط بالفعل للقيام بهذه الخطوة بعد عامين من الآن، إذ يفكر بشكل جدي بالتحالف من جديد مع صديقه المقرب لويس سواريز من أجل قبول عرض أسطورة الكرة الإنجليزية ديفيد بيكهام؛ للانضمام إلى فريق إنتر ميامي الأمريكي بعد نهاية موسم 2022.

وأكد المصدر ذاته أن ميسي غالبا سيخوض موسمين آخرين في القارة الأوروبية، حتى يبقى في الجهوزية الفنية من أجل خوض مونديال قطر 2022، وهو نفس الهدف الذي وضعه سواريز الذي ينتهي تعاقده مع أتلتيكو مدريد نهاية موسم 2022 كذلك، ولذلك من الممكن أن يجتمع الصديقان للعب من جديد بصفوف فريق واحد هو إنتر ميامي.

وتأسس نادي إنتر ميامي الأمريكي عام 2018 بمسمى "إنترناشيونال ميامي"، ويعد ديفيد بيكهام أبرز ملّاكه الثمانية، ومنهم سيمون فيلر منتج برنامج أمريكان أيدول، وتود بويهلي مالك نادي لوس أنجليس للبيسبول. وكان بيكهام قد صرح منذ عدة أشهر للصحافة الأمريكية، أنه سيعمل على جلب ميسي ورونالدو إلى النادي في وقت قريب.

ويوجد بصفوف إنتر ميامي حالياً، الحاصل على كأس العالم 2018 مع منتخب بلاده فرنسا، بليز ماتويدي، والنجم الأرجنتيني غونزالو هيغواين، اللذان انتقلا من صفوف يوفنتوس الإيطالي بداية هذا الموسم.

وكان ميسي وسواريز قد شكلا ثنائيًا رائعاً في السنوات الست التي قضاها سواريز في برشلونة، ولكن بداية الموسم الحالي شهدت رحيل سواريز إلى أتلتيكو مدريد وانتهاء الشراكة بينهما على أرض الملعب، لكن العلاقة القوية التي تربطهما لا تزال في أوج نشاطها.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق