المنتخب النرويجي يستعين بالشباب في مواجهة النمسا بدوري الأمم الاوروبية

reart/أخبار عامة[related_a/1]

 


 





 

المواطن سبور حسن نعومي

 

 

أعلن الاتحاد النرويجي لكرة القدم، اليوم الاثنين، أن المنتخب سيضم لاعبين احتياطيين في مواجهة النمسا بدوري الأمم الاوروبية، وذلك عقب إصابة لاعب في الفريق بفيروس كورونا المستجد المسبب لمرض كوفيد-19.

وذكر الاتحاد النرويجي أن قائمة من 18 لاعبا تم اختيارها من منتخب أقل من 21 عاما، وتضم لاعبين يلعبون في الخارج ماعدا واحد، فيما يتولى جونار سميرود مدرب منتخب أقل من 21 عاما المهمة.

وقال سميرود في مؤتمر صحفي: "كان هناك نشاط كبير لتجميع هذا الفريق، إنها قائمة جيدة، كان من الرائع أن نرى أستجابة اللاعبين".

ومن بين اللاعبين الغائبين عن تشكيلة النرويج، يبرز أسم مارتن أوديجارد لاعب وسط ريال مدريد الإسباني.

ويواجه منتخب النرويجي نظيره النمساوي يوم الأربعاء المقبل.

وكانت النرويج قد ألغت مباراتها أمام رومانيا في دوري الأمم، وذلك بعدما رفضت الهيئات الصحية المحلية السماح للمنتخب بالسفر عقب نتيجة إيجابية في فحوص كورونا.

وجاء قرار الهيئات الصحية بعد إصابة عمر العبدلاوي بفيروس كورونا، ليتم وضع الفريق بأكمله في الحجر الصحي لمدة عشرة أيام، وذلك وفقا للوائح الوطنية في النرويج، رغم اعتراض لاعبي الفريق والاتحاد النرويجي للعبة.
اقرأ المزيد من المشهد العربي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق