يوسف النصيري يقلب الطاولة على كراسنودار الروسي

reart/أخبار عامة[related_a/1]

 





محمد حسينى : المواطن سبور 



قاد النجم المغربي يوسف النصيري فريقه إشبيلية بعشرة لاعبين إلى قلب الطاولة على مضيفه كراسنودار بتسجيله ثنائية في ثلاث دقائق.


وضرب الفريق الروسي بقوة في بداية المباراة وسجل هدفين مبكرين، جاء الأول عبر شابي سليمانوف من ركلة حرة مباشرة رائعة إثر عرقلة السويدي ماركوس بيرغ عند مشارف المنطقة من قبل المدافع الفرنسي جول كونديه (17). وأضاف بيرغ الهدف الثاني من ركلة جزاء اصطادها بنفسه إثر عرقلته من المدافع كونديه (21).


وقلص النجم الكرواتي إيفان راكيتيتش الفارق بضربة رأسية إثر تمريرة عرضية من جوان جوردان في الدقيقة 41.


وتلقى إشبيلية ضربة موجعة بطرد قائده خيسوس نافاس في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع من الشوط الأول.



ودفع المدرب جولين لوبيتيغي بالمهاجمين يوسف النصيري والبرازيلي فرناندو مكان جوردان والمغربي  منير الحدادي، فنجح الأول في إدراك التعادل بعد تسع دقائق من نزوله عندما انتزع كرة من أحد المدافعين وتوغل داخل المنطقة وسددها قوية بيسراه على يمين الحارس ماتفاي سافونوف في الدقيقة 69.


ثم سجّل النصيري هدف الفوز بتسديدة قوية بيمناه من داخل المنطقة مستغلًا كرة مرتدة من القائم الأيسر إثر ركلة حرة جانبية انبرى لها راكيتيتش في الدقيقة 72.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق