وزير الصحة يعلن عن افتتاح مشاريع استشفائية والرفع من الطاقة السريرية بنحو 2260 سرير في 2021

reart/أخبار عامة[related_a/1]

 





المواطن سبور


أعلن  وزير الصحة، السيد خالد آيت الطالب، يوم السبت الاخير   ، أن المشاريع الاستشفائية الجديدة  التي سيتم  افتتاحها خلال سنة 2021 تشمل  طاقة سريرية إضافية تقدر بنحو ـ2260 سرير.


 وفي إطار تعزيز الشبكة الاستشفائية المبرمجة في السنة المقبلة  قال السيد آيت الطالب،خلال  تقديمه لمشروع الميزانية الفرعية لوزارة الصحة لسنة 2021 أمام لجنة التعليم والشؤون الثقافية والاجتماعية بمجلس المستشارين، أنه سيتم  الشروع في إعادة بناء المركز الاستشفائي الجامعي ابن سينا بالرباط، وبناء ثمانية مراكز استشفائية إقليمية، وتشييد المركز الاستشفائي الجهوي بوجدة، إضافة إلى  بناء 11 مستشفى للقرب.


وأبرز  السيد خالد آيت الطالب أن  برنامج عمل الوزارة  يروم  توسيع التغطية الصحية الأساسية  لبلوغ هدف التغطية الصحية الشاملة قبل متم 2022، وتعزيز العرض الصحي من المستوى الأول، وتقوية  البرامج الصحية الوطنية وبرامج محاربة الأمراض (برامج صحة الأم والطفل، وصحة فئات ذوي الاحتياجات الخاصة واليقظة والأمن الصحيين)، علاوة  على  تعبئة الموارد البشرية وتعزيز حكامة القطاع.

وأوضح السيد الوزير أن نسبة التغطية الصحية الأساسية همت في  متم سنة 2019، حوالي 69 بالمائة من السكان، حيث بلغ عدد المستفيدين من نظام المساعدة الطبية، إلى غاية شتنبر 2020، أزيد من 16,5 مليون مستفيد، فيما  قدمت المستشفيات العمومية والمراكز الاستشفائية الجامعية أزيد من سبعة ملايين خدمة صحية.

وأبرز السيد آيت الطالب  المجهودات  التي مافتئت تبذلها الوزارة  لتعزيز العرض الصحي الوطني لمواجهة جائحة ( كوفيد 19)، خاصة عبر رفع قدرة التعامل مع الوباء، وإحداث مستشفيات ميدانية ودعم الأطر الطبية والتمريضية، وتوسيع عدد المختبرات للتشخيص الفيروسي والمشاركة في التجارب السريرية للقاح "كورونا" طورته شركة "سينوفارم" الصينية.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق